الأحد , يونيو 26 2022

آيت الطالب: المستشفى الجديد ابن سينا يأتي لتقوية العرض الصحي على المستويين الوطني والقاري

أكد وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، على هامش إطلاق الملك محمد السادس أشغال بناء المستشفى الجديد “ابن سينا”. أن هذه المعلمة الجديدة تأتي لتقوية العرض الصحي على المستويين الترابي والوطني، وحتى القاري.

وأشرف الملك محمد السادس، نصره الله، اليوم الخميس بالرباط، على إطلاق أشغال بناء المستشفى الجديد “ابن سينا”. الذي يمثل مشروعا ذي نزعة مستقبلية يروم تقوية العرض الصحي بالمملكة بطاقة استيعابية تفوق ألف سرير.

وأوضح آيت الطالب، في تصريح للصحافة، أن هذا المستشفى الجديد، الذي سيكون الأطول على صعيد القارة الإفريقية بارتفاع يصل إلى 150 مترا. يتكون من طابق أرضي و33 طابقا (مع طابقين سفليين).

وأضاف الوزير أنه سيشتمل على بناية مخصصة لتقديم الاستشفاءات على مستوى البرج. وبنايات تضم فضاءات تقنية مكونة من ست طوابق، فضلا عن بناية موجهة خصيصا لأمراض القلب والشرايين. مكونة من 10 طوابق ستشمل كافة أوجه التكفل بأمراض القلب والشرايين سواء لدى البالغين أو الأطفال.

وأبرز أن “هذا المشروع، الذي يستجيب للمعايير البيئية والمناخية وتلك الخاصة بالتنمية المستدامة. جاء ليعوض البناية القديمة التي أصبحت متهالكة ومكلفة ماديا”.

وأشار الوزير إلى أن هذا المشروع، الذي سيتطلب غلافا ماليا يتجاوز ستة ملايير درهم. ستمتد عملية إنجازه على مدى أربع سنوات.

وستنضاف هذه المعلمة الاستشفائية المستقبلية، التي تستجيب للمعايير الدولية، إلى عدد كبير من الأوراش التنموية التي أطلقها الملك على مستوى الرباط، مدينة الأنوار وعاصمة المغرب للثقافة، والرامية إلى تقوية إشعاعها وجاذبتها الدولية.

وأشرف الملك محمد السادس اليوم الخميس بالرباط، على إعطاء إنطلاقة أشغال إنجاز المستشفى الجديد “ابن سينا”. وهو مشروع مستقبلي يأتي لتعزيز العرض الصحي بالمملكة بقدرة استيعابية تفوق ألف سرير.

ويندرج هذا المشروع ذي البعد الاجتماعي القوي الذي يتطلب تعبئة استثمارات مالية تفوق 6 مليار درهم. في إطار رؤية شاملة لتعزيز البنية الصحية الحالية للمملكة، ويعكس الاهتمام الخاص الذي يوليه صاحب الجلالة لقطاع الصحة. من خلال تطوير البنيات التحتية الاستشفائية على الخصوص، وتعزيز الخدمات الصحية الأساسية وتقريبها من المواطنين.

كما يشهد إنجاز هذا المشروع على الدور المركزي الذي يوليه الملك لتعزيز قدرات الموارد البشرية في هذا القطاع الحيوي. وعزم جلالته على ضمان تمكينهم من تكوين ذي جودة، يساير التطور العلمي والتكنولوجي المسجل في مجال العلاجات والوقاية والحكامة الصحية وذلك طبقا للمعايير الدولية.

 

إقرأ أيضا

امتحانات الباكالوريا.. ضبط 573 مشتبها في تورطهم في أعمال الغش و في قضايا أخرى

أسفرت العمليات الأمنية التي باشرتها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني لزجر أعمال الغش في الامتحانات …