الأحد , يناير 29 2023

أكثر من 4 آلاف مهاجر فقدوا حياتهم أثناء محاولتهم الوصول إلى إسبانيا في 2021

أفاد تقرير نشرته منظمة كاميناندو فرونتيراس غير الحكومية، أن أكثر من أربعة آلاف مهاجر لقوا حتفهم أو فقدوا خلال عبورهم البحر إلى إسبانيا، أي ضعفي ما كان عليه العدد عام 2020.

وتضع المنظمة غير الحكومية حصيلة هذه المآسي في الهجرة عبر اتصالات للمهاجرين او المقربين منهم على أرقامها للطوارىء، أحصت 4404 مهاجر قتلوا أو فقدوا على طريق الهجرة إلى إسبانيا عام 2021، أي ما معدله 12 في اليوم ما يجعل هذه السنة الأكثر دموية منذ 2015 في تاريخ عمل المنظمة غير الحكومية.

ولم يتم العثور على جثث 94% من المهاجرين وبالتالي يتم احتسابهم كمفقودين. وفي 2020، أحصت المنظمة 2170 قتيلا أو مفقودا.

وتعتبر حصيلة هذه المنظمة غير الحكومية للعام 2021 أعلى بكثير من حصيلة المنظمة الدولية للهجرة التي أحصت من جهتها 955 قتيلا أو مفقودا على الأقل خلال محاولة بلوغ جزر الكناري و324 نحو البر الإسباني وأرخبيل الباليار من المغرب والجزائر.

لكن هذه الوكالة التابعة للأمم المتحدة تقدر أيضا أن عام 2021 كان الأكثر فداحة منذ 1997 بحسب أرقامها وأرقام منظمة “إي بي دي إتش إيه” الإسبانية غير الحكومية.

وبحسب منظمة كاميناندو فرونتيراس فإن الغالبية العظمى (4016) من هؤلاء المهاجرين فقدوا أثناء محاولتهم الوصول إلى جزر الكاناري من شمال غرب إفريقيا، وهي طريق خطرة جدا لكن تم سلوكها كثيرا في السنوات الماضية بسبب تشديد الرقابة في المتوسط وفقا لماريا غونزاليز وهي مشاركة في إعداد هذا التقرير السنوي للمنظمة غير الحكومية.

 

إقرأ أيضا

ضوابط جديدة في النظام الداخلي للبرلمان.. تنضاف إلى سابقاتها و العبرة بالعمل بها!!

فرض مجلس النواب ضوابط جديدة في نظامه الداخلي، ركزت على تدقيق مسطرة التصريح بالممتلكات. و …