السبت , غشت 13 2022

استغل جنسيا 300 رياضية قاصر، وورط اتحاد الجمباز في فضيحة العصر

أفادت صحيفة “وول ستريت” اليوم الاثنين أن ضحايا التحرش والاستغلال الجنسي للطبيب السابق للمنتخب الأميركي للجمباز لاري نصار، سيحصلون على 380 مليون دولار بعد توصلهم إلى اتفاق مع اتحاد الجمباز واللجنة الأولمبية والبارالمبية الأميركية وشركات التأمين الخاصة بهم.

ويضع هذا الاتفاق الذي تم تأكيده في جلسة استماع بمحكمة الإفلاس الفيدرالية في إنديانابوليس، حدا لمعركة قانونية استمرت خمس سنوات.

ويقضي لاري نصار (58 عامًا) حكماً بالسجن مدى الحياة على خلفية استغلاله الجنسي لأكثر من 300 رياضية غالبيتهن قاصرات، خلال عقدين من الزمن في الفترة بين 1996 و2014، بينهن نجمات من المنتخب الذي شارك في أولمبيادي لندن 2012 وريو دي جانيرو 2016، وهي الفترة التي كان يعمل فيها في الاتحاد الاميركي للجمباز وكذلك في جامعة ولاية ميشيغان وفي نادٍ للجمباز.

وسيكون التعويض الذي سيتم دفعه واحدا من أكبر التعويضات الممنوحة لضحايا الاعتداء الجنسي، بعد الـ500 مليون دولار التي تعهدت جامعة ولاية ميتشيغان بتسويتها في عام 2018، بعد إبرام اتفاقية تعويض مع أكثر من 300 ضحية.

وقامت أكثر من 300 ضحية بينهن العديد من البطلات الأميركيات الأولمبيات في رياضة الجمباز أبرزهن سيمون بايلز وغابرييل دوغلاس وألي ريسمان، بمقاضاة الاتحاد الأميركي للجمباز لفشله في حمايتهن من نصار.

إقرأ أيضا

وكالات أخذ مواعيد الفيزا تنصب على المواطنين

يشتكي الموطنون المغاربة ممن يرغبون في السفر الى اسبانيا , من بعض المواقع المخصصة لحجز …