بطولة إسبانيا: الحكم على نادي برشلونة بدفع أكثر من 20 مليون يورو

أمرت محكمة إسبانية نادي برشلونة لكرة القدم بدفع نحو 23 مليون أورو. كتسويات ضريبية على المبالغ المدفوعة لوكلاء لاعبي النادي بين عامي 2012 و2015، في حين استأنف النادي الكاتالوني القرار.

وأكدت غرفة المنازعات الإدارية بالمحكمة الوطنية، الهيئة الجنائية الرئيسية في إسبانيا. حكم المحكمة الاقتصادية والإدارية المركزية الصادر في يونيو 2020 والذي استأنفه برشلونة، وفقا لما أشارت الهيئة في رسالتها.

وكانت المحكمة الاقتصادية قد أمرت برشلونة بدفع نحو 23 مليون يورو كتسويات ضريبية، على الأفراد والمبالغ المدفوعة لوكلاء اللاعبين.

واعتبرت المحكمة أنه بما أن هؤلاء الوكلاء “يقدمون خدماتهم للاعبي كرة القدم وليس للنادي، فإن (هذه المبالغ) لها طابع الدخل الوظيفي وتخضع للاقتطاع في وقت الدفع”.

من جانبه، اعتبر برشلونة أن هذه المدفوعات “تتوافق مع المكافآت المتفق عليها مقابل الخدمات المقدمة للكيان الرياضي، وبهذا المعنى، ليس من الممكن منح المبالغ التي تتوافق مع الخدمات المقدمة للنادي كمكافآت للاعبين”.

لكن وفقا للمحكمة الإسبانية “يتم دفع جزء من المكافأة للاعبين، وبالتالي يجب أن تخضع للضرائب ذات الصلة”.

وقرر النادي الكاتالوني استئناف حكم الغرفة أمام المحكمة العليا، مشددا على أن “هذا القرار لا يلزم النادي بدفع (الغرامة) في الوقت الراهن”. وأوضح أن المبلغ “تم توفيره في الحسابات”.