الأحد , يونيو 26 2022

بيان مشترك بين المغرب و إسبانيا: مدريد تؤكد أن الحكم الذاتي “الأساس الأكثر جدية وواقعية وصدقية لحل نزاع الصحراء”

وعيا منهما بحجم وأهمية الروابط الاستراتيجية التي تجمعهما، والتطلعات المشروعة لشعبيهما للسلام والأمن والرخاء. يدشن المغرب و إسبانيا اليوم بناء مرحلة جديدة في علاقاتهما الثنائية.

وجاء في البيان المشترك الذي تم اعتماده في ختام المباحثات المعمقة بين المغرب وإسبانيا. أنه و ” فضلا عن استنادها إلى مبادئ الشفافية والحوار الدائم والاحترام المتبادل واحترام وتنفيذ الالتزامات والاتفاقات الموقعة بين الطرفين. فإن المرحلة الجديدة تستجيب لنداء الملك محمد السادس “بتدشين مرحلة غير مسبوقة في علاقة المغرب وإسبانيا”. والملك فيليبي السادس “للسير سويا لتجسيد هذه العلاقة الجديدة”.

كما تتوافق هذه المرحلة، يضيف البيان المشترك، مع إرادة رئيس الحكومة الإسبانية فخامة بيدرو سانتشيس. ” لبناء علاقة على أسس أكثر صلابة”. وبهذه الروح يعتزم البلدان وضع خارطة طريق دائمة وطموحة.

وتشكل زيارة رئيس الحكومة الإسبانية إلى المغرب لحظة مهمة لتعزيز خارطة الطريق المذكورة. وتحديد الأولويات للاجتماع المقبل، الرفيع المستوى، المقرر عقده قبل نهاية السنة الجارية.

وحسب البيان المشترك فإن الرسالة الموجهة من رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانتشيس .الملك محمد السادس يوم 14 مارس 2022 ، والمحادثة الهاتفية بين جلالته ورئيس الحكومة الإسباني يوم 31 مارس. فتحتا صفحة جديدة في العلاقات بين المملكة المغربية والمملكة الإسبانية.

إقرأ أيضا

العثور على حطام سفينة حربية على مسافة هي الأعمق على الإطلاق

أعلن فريق استكشاف أمريكي العثور على سفينة  حربية تابعة للبحرية الأمريكية غرقت في الحرب العالمية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.