السبت , غشت 13 2022

تحسن في أداء المكتب الوطني ‏للسكك الحديدية بعد رفع قيود التنقل

أربع وعشرون مليون شخص، هو عدد المسافرين الذين استعملوا قطارات المكتب الوطني ‏للسكك الحديدية خلال الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية، ‏مقابل 13,8 مليون خلال نفس الفترة سنة قبل ذلك.‏
وقال المكتب، في بلاغ له حول مؤشراته الدورية، إنه خلال الربع الثالث من 2021، بلغ ‏عدد المسافرين 10,2 مليونا، بزيادة قدرها 132 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من 2020.‏
وأوضح أن هذا التحسن راجع بالأساس إلى استئناف نشاط نقل المسافرين، ‏بعدما رفعت السلطات المختصة قيود التنقل.‏

زيادة قدرها 3 في المائة (6,5 مليون)

وسجل نشاط الشحن، من جهته، زيادة قدرها 3 في المائة (6,5 مليون)، مقارنة بنفس ‏الفترة سنة 2020. وخلال الربع الثالث، عرفت حركة النقل تسجيل نفس مستوى حجم ‏النقل المسجل في الربع الثالث من 2020 (2,1 مليون).‏
وعلاقة بشحن الفوسفاط، فقد عرف ارتفاعا على أساس سنوي قدره 3 في المائة من حيث الحجم ‏خلال الربع الثالث من 2021.‏
بدورها، بلغت منتجات النقل 850 مليون درهم برسم الربع الثالث من 2021، أي بزيادة ‏قدرها 40 في المائة، وذلك بفضل استئناف نشاط نقل المسافرين، وصمود أنشطة الشحن ‏والفوسفاط.‏

إقرأ أيضا

قيمة الدرهم تنخفض أما الدولار والأورو

أفادت مذكرة مركز التجاري للأبحاث “Weekly Mad Insights- Currencies ” المتعلقة بالفترة بين فاتح و …