السبت , يونيو 25 2022

زلزال أفغانستان.. 1000 قتيل و 1500 جريح و الحصيلة في ارتفاع

سقط أكثر من 1000 قتيل و1500 جريح جراء زلزال ضرب، اليوم الأربعاء، ولايتين بجنوب شرقي أفغانستان، فيما تواصل السلطات انتشال الجثث ونقل المصابين إلى المستشفيات عبر المروحيات وسيارات الإسعاف.

وفي وقت سابق، أعلنت وكالة إدارة الكوارث بأفغانستان أن زلزالا ضرب شرقي البلاد، وخلف عددا هائلا من القتلى والجرحى. وقال رئيس الوكالة محمد نسيم حقاني إن غالبية الوفيات المؤكدة كانت في إقليم بكتيكا.

وأضاف أنه تم الإبلاغ عن وفيات أيضا في إقليمي ننغرهار و خوست. في الوقت الذي تتحقق فيه السلطات  من سقوط مزيد من الضحايا. وقال بلال كريمي مساعد المتحدث باسم الحكومة الأفغانية إن “الكثير من المنازل دُمرت. وإن سكانها لا يزالون تحت الأنقاض”.

وكتب -في تغريدة- “ندعو وكالات الإغاثة لتقديم مساعدة فورية لضحايا الزلزال لتجنب كارثة إنسانية”.

و وقع زلزال في عدد من ولايات أفغانستان و بلغت قوته 5,9 درجات على عمق 10 كيلومترات عند الساعة الواحدة ونصف تقريبا. بالقرب من الحدود مع باكستان. وفقا لمعهد رصد الزلازل الأميركي. وضرب زلزال ثان بقوة 4,5 درجات المكان نفسه تقريبا في الوقت ذاته، وفقا للمصدر نفسه. وبحسب يعقوب منظور، أحد زعماء القبائل في ولاية بكتيكا، فإن الكثير من الجرحى كانوا من منطقة جيان في الولاية، وتم نقلهم إلى المستشفى في سيارات إسعاف ومروحيات.

وقال مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي -في تغريدة على تويتر- إن الهزة شعر بها 119 مليون شخص في باكستان وأفغانستان والهند على امتداد 500 كيلومتر تقريبا. وشعر الناس بالزلزال في العاصمة الأفغانية كابل، وكذلك في العاصمة الباكستانية إسلام آباد، وفق روايات شهود نشرت على موقع “مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي” ومغردين على تويتر. وكتب شاهد من كابل على موقع المركز، قائلا “هزات قوية و طويلة”. وقال شاهد آخر من بيشاور (شمال غربي باكستان) “كانت قوية”.

 

إقرأ أيضا

اقتحام مليلية .. الأصالة والمعاصرة يدين استغلال الأحداث ضد المغرب

  تفاعل حزب الأصالة والمعاصرة مع الأحداث الأخيرة التي شهدتها منطقة العبور بين مدينة الناظور …