السبت , دجنبر 10 2022

ضربة قوية تلاقاها رونالدو أفقدته توازنه خضع على إثرها لاختبار الارتجاج

تعرض النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لإصابة مروعة، خلال مشاركته مع منتخب بلاده في بطولة دوري الأمم الاوروبية. مساء السبت، أمام المنتخب التشيكي.

الإصابة حدثت عندما حاول صاحب الـ37 سنة الحصول على الكرة في التحام مع الحارس التشيكي توماس فاكليك. حيث قام الأخير بلكم الكرة بعيدًا بينما تلقى رونالدو ضربة قوية في أنفه.

و وسط حالة من المخاوف حول معاناة رونالدو من مشكلة خطيرة. قام الجهاز الطبي بالنزول سريعًا إلى أرض الملعب لعلاج مهاجم مانشستر يونايتد.

ماذا حدث لرونالدو أمام التشيك؟

لقطات الإعادة كشفت عن تعرض لرونالدو لضربة بالكوع في أنفه من حارس التشيك الذي لم يقصد إيذاء المهاجم البرتغالي. و شوهد نجم يونايتد بكمية كبيرة من الدم في أنفه وحوله، وظهر في حالة ذهول وهو جالس على العشب بينما كان زملائه يتفقدون حالته.

وقضى الفريق الطبي لمنتخب البرتغال بعض الوقت في لصق الجرح على أنف رونالدو، قبل إخضاعه لاختبار الارتجاج، ليخرج من الملعب لتطهير الدم المتبقي.

وعاد بعدها رونالدو بشكل طبيعي إلى أرض الملعب ولم يخرج وواصل اللعب في ليلة حافلة بالأوقات الصعبة له، حيث أضاع فرصة سانحة للتسجيل ولم يظهر بأفضل مستوياته.

إقرأ أيضا

المدرب البرتغالي: لاعبو المنتخب المغربي يلعبون لأجل أهلهم و أجدادهم.. ونحن أيضا

وعد فيرنانديز سانتوس المدرب البرتغالي في المؤتمر الصحفي الذي عقد زوال اليوم الجمعة، المنتخب المغربي …