الأحد , يونيو 26 2022

فيديو/ المغاربة اليهود يحتفلون بٍِِعِيد “الميمونة” بأحد فنادق مراكش

احتفل اليهود المغاربة بعيد “الميمونة” و الذي صادف هذه السنة مساء يوم السبت 23 أبريل. و “الميمونة” احتفال تقليدي يهودي أصله من المغرب يُقام في آخر يوم من أيام عيد الفصح.  و يتميّز بإقامة احتفالات و مهرجانات في الحدائق العامة و البيوت.

ويمثل هذا الاحتفال العودة إلى أكل “حاميتس” أي الخبز “المخمّر”، و ما يرافقه من مختلف أنواع الحلويات، بعد أن كانت ممنوعة طوال أسبوع عيد الفصح.

و من المعلوم أن احتفال الميمونة في مختلف المدن المغربية كان يَعرف طقوسا خاصة تتخلها تهاليل و أغاني دينية مغربية يهودية صرفة. كما يتميّز بتحضير أكلات خاصة بحيث تظلّ فيه كل المنازل اليهودية مفتوحة الأبواب و يتنقّل الجيران المسلمون واليهود من منزل إلى آخر طيلة الليلة.

و في عيد الميمونة يشيع توزيع كعك العيد التقليدي وبعض الأكلات المفضلة ك “السفنج”. كما تُزين المائدة أيضا بمختلف رموز الحظ و الغنى حسب الثقافة الدينية اليهودية. فمثلا، من عادات وتقاليد عيد الميمونة، وضع وعاء من الدقيق في وسط مائدة مع خمس عملات ذهبية وخمسة حبّات من الفاصولياء الخضراء وخمسة تمور بداخلها. لما يحمله الرقم 5 من دلالات رمزية لدى اليهود المغاربة.

وعادة ما تشتمل احتفالات الميمونة على موائد مليئة بالحلويات اللذيذة والكثير من الغناء الفرِح و المبهج. كما يُشار بأنّه لا يتم تقديم اللحوم أو الأطباق المالحة في هذا العيد. فهو مخصّص فقط للأطباق المصنوعة من الحليب والعسل وجوز الهند والزنجلان واللوز والفول السوداني “الكاكاو” والمربى والمكونات الحلوة الأخرى.

عيد ديني يهودي أصله مغربي

و أصل كلمة الميمونة يعود إلى كلمة “الميْمون” بالدارجة المغربية. بمعنى “الحظ” أو “السّعد”. و حسب الثقافة اليهودية المغربية فإنّ هذا العيد  يوافق ذكرى وفاة ميمون بن يوسف ،والد العالم موسى بن ميمون “ميمونيد”. و الذي عاش في فاس لبعض الوقت. و يعتبر موسى بن ميمون القرطبي أكثر علماء التوراة اجتهادا ونفوذا في زمنه. كما كان عالم فلك وطبيبا بارزا. وُلد في قرطبة ببلاد الأندلس في القرن الثاني عشر الميلادي، ومن هناك انتقلت عائلته سنة 1159 إلى مدينة فاس المغربية حيث درس بجامعة القرويين. ثم انتقلت سنة 1165 إلى فلسطين. واستقر في مصر  وهناك عاش حتى وفاته.

 وفي ليلة الاحتفال ب “الميمونة”، لا يأكل اليهود سوى منتجات الألبان، و بسكويت صُنع بطريقة خاصة تسمى “موفليتا”. ولا يأكلون أي نوع من اللحم. وفي يوم الميمونة نفسه، يخرج اليهود إلى الحقول والمقابر والشواطئ.  و في إسرائيل يحتفل يهود المغرب خاصة بعيد الميمونة. وهو ما يثير حفيظة بعض اليهود الاشكناز بسبب طابعه المغربي الصرف.

إقرأ أيضا

العثور على حطام سفينة حربية على مسافة هي الأعمق على الإطلاق

أعلن فريق استكشاف أمريكي العثور على سفينة  حربية تابعة للبحرية الأمريكية غرقت في الحرب العالمية …