السبت , غشت 13 2022

لمحاربة العنف ضد النساء، لا بد من ملاءمة التشريعات الوطنية مع القانون الدولي

كريمة بن علي

دعا النعمة ميارة، رئيس المستشارين، إلى ضرورة ملاءمة التشريعات الوطنية مع القانون الدولي من أجل محاربة العنف ضد النساء.

و اكد ميارة، خلال ندوة صحفية نظمها اليوم الثلاثاء تخليده لليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة، أن محاربة العنف ضد النساء تقتضي إعمال التفكير الجماعي، لجعل التشريعات الوطنية تستجيب لالتزامات المغرب الدولية في هذا المجال، واعتماد مقاربة متعددة الأبعاد ترتكز على الوقاية والحماية والتكفل.

و اعتبر ميارة ان العنف ضد النساء يشكل انتهاكا للحقوق الإنسانية للنساء؛ فهو يمس بالسلامة الجسدية والنفسية للمرأة، الى جانب آثاره السلبية تتجاوز حدود الفرد و الاسرة و المجتمع.

و في ذات السياق، افاد رئيس مجلس المستشارين أن العنف ضد النساء “ظاهرة ذات بعد عالمي ليست مقتصرة على ثقافة أو دين أو بلد بعينه، أو على فئة خاصة من النساء بمجتمع ما. كما أنها تستهدف جميع الفئات العمرية وتوجد في جميع الفضاءات الخاصة والعامة، وتشكل أحد المعيقات التي تحول دون تحقيق المساواة والتنمية، مشددا على أن محاربتها هدف لا يمكن أن يتحقق دون مشاركة حقيقية و إرادة فعلية لكل المتدخلين من حكومة وبرلمان ومؤسسات ومجتمع مدني .

إقرأ أيضا

اجتماع الحكومة مع النقابات للحسم في الزيادة في الأجور منصف شتنبر القادم

قال مصدر عليم أن الحكومة ستعقد اجتماعات، منتصف شهر شتنبر القادم. من أجل حسم القرار …