السبت , غشت 13 2022

“مراسلون بلا حدود”: مقتل 46 صحافيا واعتقال 488 في 2021

في تقريرها السنوي حول حرية الصحافيين في العالم، أعلنت منظمة “مراسلون بلا حدود” وجود 488 عاملا في مجال الإعلام مسجونا في العالم حاليا في عدد قياسي لكنها أحصت في تقريرها السنوي مقتل 46 صحافيا عام 2021 في أدنى حصيلة منذ عشرين عاما. .

 

وقالت المنظمة المدافعة عن حقوق الصحافة “لم يكن يومًا عدد الصحافيين المسجونين مرتفعًا إلى هذه الدرجة منذ إنشاء التقرير السنوي لمنظمة مراسلون بلا حدود عام 1995“.

وأشارت المنظمة إلى أن هذه الزيادة الاستثنائية بنسبة 20% في عام واحد ناجمة “بشكل أساسي عن ثلاث دول” هي بورما وبيلاروس والصين التي تسبب قانونها للأمن القومي الذي فرضته في هونغ كونغ عام 2020 بارتفاع حاد في عدد الصحافيين المعتقلين في هذه المدينة.

وأوضحت المنظمة أنها لم تسجّل يومًا “عدد صحافيات معتقلات” مرتفع إلى هذه الدرجة ويبلغ 60، أي أكثر بالثلث مقارنة بالعام 2020.

وفيما يمثل الرجال معظم عدد الصحافيين المسجونين في العالم (87,7%)، إلا أن بيلاروس هي الدولة التي احتجزت عدد صحافيات (17) أكبر من عدد الصحافيين الذكور (15).

والدول الخمس التي تسجّل أعلى عدد صحافيين معتقلين حتى الأول من ديسمبر هي الصين (127) وبورما (53) وفيتنام (43) وبيلاروس (32) والسعودية (31).

 

إقرأ أيضا

فرنسا تسمح باستعمال زيوت الطبخ كبديل لوقود الغازوال!

وافق النواب الفرنسيون، هذا الاسبوع في قراءة أولية، على تعديل قانوني. يسمح باستعمال زيوت الطبخ …