مع اقتراب رمضان..”أنفلونزا الطيور” وغلاء الأعلاف يتسببان في ارتفاع أسعار الدواجن

عادت أسعار الدواجن، في الفترة الأخيرة، لتأخذ منحنيات قياسية وغير مسبوقة، وذلك نتيجة تفشي داء الأنفلونزا على المستوى العالمي وغلاء أسعار الأعلاف، ما أثار استياء المواطنين. خاصة أن رمضان على الأبواب

وفي هذا السياق دعت فرق برلمانية إلى تدخل الحكومة لوضع حد لارتفاع أسعار الدواجن، مشيرة، في سؤال كتابي لوزير الفلاحة، محمد صديقي، إلى أن أسعار اللحوم البيضاء، خاصة الدجاج، عرفت ارتفاعا ملحوظا، حيث تراوح ثمنه ما بين 18 و20 درهما للكيلوغرام الواحد.

وسبق للجمعية المغربية لمربي الدواجن أن عبرت عن تخوفها من تداعيات استمرار استنزاف مالية المربين طوال الشهور الماضية، وتأثيرها على قدرتهم في الاستمرار في الإنتاج، مع ما سيتبع ذلك من ارتفاع في الأسعار.

ويشدد مهنيون على أن ارتفاع هذه الأسعار خارج عن إرادتهم، إذ يعزى إلى ارتفاع أسعار المواد الأولية التي تدخل في إنتاج الأعلاف، كما يرد إلى تكاليف النقل التي يساهم فيها سعر الوقود.