مين فينا الحرامي..  توقيف شبيه أخيه استغل الشبه من أجل قضاء عقوبة سجنية عوض شقيقه بأيت ملول

يبدو أنه قصة استغلال الشبه بين الأشقاء ليست حبيسة الخيال السينمائي الذي جسده الممثل المصري عادل إمام في فيلم” مين فينا الحرامي” بل يمتد اليوم إلى الواقع حيث تمكنت مصالح سجن أيت ملول بجهة سوس ماسة، من ضبط شخص حاول انتحال هوية أخيه من أجل قضاء عقوبة سجنية بدلا شقيقه.

وأوضحت مصادر محلية، أن عملية تنقيط المعني بالأمر من خلال عملية رفع البصمات داخل سجن أيت ملول، أظهرت انتحاله هوية أخيه، وتبين أن المصالح الأمنية بأكادير كانت قد أجرت مسطرة الاستماع إليه وأحالته على القضاء على أساس هوية شقيقه المشتبه به في قضية تتعلق بحيازة ممنوعات.
وأضافت ذات المصادر أنه كان يستغل الشبه بينه وبين أحد إخوته من أجل تجنب توقيف هذا الأخير الذي يشكل موضوع أزيد من عشر مذكرات  بحث على الصعيد الوطني صادرة عن مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي بلفاع والمركز القضائي بسرية بيوكرى، لنشاطه في ترويج المخدرات.

وأشارت المصادر إلى أن عملية رفع البصمات كشفت أن المعني بالأمر لم تصدر أية مذكرة بحث في حقه، قبل أن تتوصل مصالح السجن أنه كان ينتحل صفة أخيه المبحوث عنه حتى لا تصدر أحكام قضائية قاسية في حقه.