السبت , غشت 13 2022
مرضى السرطان
مرضى السرطان

نشاط يخلصك من الاكتئاب.. المطلوب “دقائق يومية”

 

انهض وتحرك، حتى لو اقتصر الأمر على نشاط بدني محدود، فذلك يقلل خطر الإصابة بمرض الاكتئاب حسبما خلصت دراسة جديدة. وقال معدو الدراسة، بحسب شبكة “سي إن إن” الأميركية”: “إن معظم المكاسب.تتحقق عندما ينتقل (الشخص) من الركون إلى الحركة حتى لو كانت محدودة” لتجاوز الاكتئاب .

والمستوى الموصى به من التمارين الرياضية في الولايات المتحدة، بحسب مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها. يبلغ 2.5 ساعة من النشاط أسبوعيا، بما في ذلك التمارين الهوائية مثل المشي السريع وركوب الدراجة الهوائية. مع تمرين كل عضلات الجسم الرئيسية مرتين في الفترة ذاتها للقضاء على الاكتئاب .

ويمكن للمرء اختصار هذه المدة، عن طريق ممارسة تمارين هوائية مرتفع الشدة. مثل الركض لمدة 1.25 ساعة أسبوعيا.

حتى القليل يساعد

وقالت الدراسة، التي هي عبارة عن تحليل تلوي (دمج بيانات نوعية بهدف الوصول إلى استنتاجات دقيقة). إن الأشخاص البالغين الذين يمارسون نشاطا يعادل 1.25 ساعة من المشي السريع أسبوعيا. يقل لديهم خطر الإصابة ب “الاكتئاب” بنسبة 18 بالمئة، مقارنة بأولئك الذين لم يمارسوا التمارين.

وبحثت الدراسة، التي نشرت في دورية الجمعية الطبية الأميركية “غاما”، في تفاصيل 15 دراسة سابقة. شارك فيها 190 ألف شخص.

وكان الهدف من الدراسة معرفة حجم التمارين المطلوبة للحد من الاكتئاب.

وفي حال ممارسة الشخص لنشاط بدني يصل إلى 2.5 ساعة أسبوعيا، مثل المشي السريع، ينخفض خطر الإصابة بالاكتئاب بنسبة 25 بالمئة.

وقالت الدراسة إنه الفوائد الصحية كانت أكبر عندما يترك الشخص عادة الجلوس أمام التلفزيون إلى الحركة يوميا.

ومع ذلك، أكدت الدراسة أن ممارسة التمارين بما يزيد عن المستويات الموصى بها لم يحقق فوائد إضافية.

و الاكتئاب مرض شائع في العالم، يعاني منه مئات الملايين، ويختلف عن تقلبات المزاج المعتادة والانفعالات العابرة إزاء تحديات الحياة اليومية.

وقد يتحول الاكتئاب إلى حالة صحية خطيرة، لا سيما إذا تتكرر حدوثه بحدة متوسطة أو شديدة، ويمكن أن يؤدي إلى الانتحار، بحسب منظمة الصحة العالمية.

إقرأ أيضا

فيديو/ تحقيق أوروبي يبرأ المغرب من اتّهامات استعماله لبرنامج “بيغاسوس” للتجسس

لجنة تحقيق أوروبية تبرأ المغرب.. بعد اتهامه باستعمال برنامج “بيغاسوس” للتجسس على سياسيين و معارضين. …