الخميس , يونيو 30 2022

خطير جدا: بسبب شوكولاطة كيندر… 150 إصابة بالباكتيريا السامة في تسع دول أوروبية

أعلنت الوكالة الأوروبية لسلامة الغذاء، والمراكز الأوروبية للوقاية من الأمراض ومراقبتها، في بيان مشترك، تسجيل 150 إصابة مؤكدة ومحتملة بالسالمونيلا في تسع دول أوروبية بالفترة الأخيرة. عازية هذه الحالات إلى “مصنع إنتاج بلجيكي” تابع لشركة شوكولاطة “كيندر” (فيريرو). تم إغلاقه قبل بضعة أيام في مدينة أرلون بجنوب شرق العاصمة بروكسل.

ولفتت الوكالتان إلى “تحديد منتجات محضرة من الشوكولا المصنوع من جانب إحدى الشركات داخل مصنع إنتاج بلجيكي. تم التعريف عنه على أنه أصل البؤرة الوبائية للسالمونيلا”. من دون ذكر المجموعة الإيطالية العملاقة بالاسم.

وأشار البيان إلى أن الإصابات “حصلت خصوصا لدى أطفال دون سن العاشرة”. وتم الإبلاغ عنها في تسع بلدان أوروبية، هي ألمانيا وبلجيكا وإسبانيا وفرنسا وأيرلندا ولوكسمبورغ والنرويج وهولندا والسويد.

و فور الكشف عن رابط بين منتجات “كيندر” والإصابات بالسالمونيلا نهاية مارس الماضي، إثر تحرك في هذا السياق من السلطات البريطانية، سحبت كميات من هذه المنتجات في بلدان أوروبية عدة وفي الولايات المتحدة.

و كان المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بالمغرب  “أونسا” قد اعلن في بيان له بأنّه اتخذ تدابير تهم سحب منتجات شوكولاتة “كيندر” من الأسواق . كما تدعو المغاربة إلى عدم استهلاكها ل”شبهة” احتوائها على بكتيريا “السالمونيلا” السامة.

الإجراءات تبدأ من السحب الفوري إلى تشديد الرقابة على الاستيراد . و ذلك بسبب “الاشتباه” في إصابة منتجات شركة “كيندر” ببكتيريا سامة وهي مسؤولة عن العديد من التسممات الغذائية.

و قررت “أونسا” اتخاذ تدابير طارئة كتعزيز الرقابة على جميع منتجات “كيندر” عند الاستيراد لتجنب إدخال دفعات من هذه المنتجات في السوق الوطنية.  والسحب الفوري من دائرة التسويق على مستوى المستوردين وسلاسل التوزيع لجميع دفعات المنتجات المعنية.

وكالات

 

 

إقرأ أيضا

مراسلة من لفتيت للولاة و العمال المتهاونون في عزل منتخبين تجمعهم مصالح مع الجماعات

عاد وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت ليراسل ولاة الجهات وعمال العمالات و الأقاليم و عمالات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.