بعد تصريح وهبي..دخول لي كوبل للاوطيلات بدون عقد زواج أصبح مسموحا به 

وضعت عدد من الفنادق ملحوظة توصي العاملين في مكاتب الاستقبال عدم طلب عقد الزواج من طرف زبنائها، بعد الجدل الذي أثارت تصريح  وزير العدل عبد اللطيف وهبي.

وكان وهبي قد قال خلال كلمة في مجلس المستشارين يوم الثلاثاءالماضي ” إن مطالبة الفنادق لزبنائها بعقد الزواج، أمر مخالف للقانون، وتجب معه المتابعة القضائية لكل من يقوم بطلب هذه الوثيقة”.

و أكد الوزير على أهمية تبسيط الإجراءات الإدارية وحماية المواطنين من الوثائق غير الضرورية التي تمس حياتهم الخاصة. كما تناول الوزير عدة نقاط تتعلق بالمساطر الإدارية والوثائق المطلوبة من المواطنين. مشيرا إلى أن: “عدد من الوثائق إلى طلبتيها من المواطن كتمس ليه حياتو الخاصة، واذا مكانش كينص عليها القانون وطالبتي بها فهي مخالفة”.

كما شدد على أن هناك العديد من الوثائق التي تُطلب دون وجود سند قانوني، ما يشكل عبئاً على المواطنين ويمس خصوصيتهم.

وأضاف الوزير: “لا يحق للفندق أن يطالب المتزوجة بعنوان سكنها للحجز، أو المطالبة بعقد الزواج، مكاينش سند قانوني لهاد الاجراء، أنا كنقلب عليه هادي 20 سنة”. مشيرا إلى أن مثل هذه الطلبات لا تستند إلى أي أساس قانوني وتعد تجاوزاً للصلاحيات.

كما عبر وهبي عن استغرابه من استمرار طلب بعض الوثائق التي لا قيمة لها، مثل “شهادة الحياة”، قائلاً: “لحد الساعة هادي متفهماتش ليا”. مؤكدا أن هذه الممارسات تحتاج إلى مراجعة جذرية لتخفيف الأعباء عن المواطنين وتسهيل الإجراءات الإدارية.