رسميا.. إسبانيا تعترف بالدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية

 

أعلنت المملكة الإسبانية، اليوم الثلاثاء، بشكل رسمي، اعترافها بدولة فلسطينية مستقلة، تضم الضفة الغربية وقطاع غزة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأفادت وكالة “رويترز” قول سانشيز في مؤتمر صحفي بمدريد، بأن اعتماد القرار يتماشى مع القرارات الأممية وغير موجه ضد أي طرف، مضيفا أن “اعتراف بلاده بدولة فلسطينية مستقلة خطوة تاريخية تتيح للفلسطينيين والإسرائيليين تحقيق السلام”.

وأكد سانشيز أن “إسبانيا لن تعترف بأي تغيير لحدود عام 1967 دون اتفاق الإسرائيليين والفلسطينيين على ذلك”، مشددا على أن “المسار الوحيد للسلام هو حل الدولتين”.

وقال رئيس الوزراء الإسباني أيضا، إن بلاده ستعمل مع الدول العربية على عقد مؤتمر للسلام، داعيا إلى وقف دائم لإطلاق النار في غزة، وإدخال المساعدات الإنسانية، وفتح المعابر وإطلاق سراح المحتجزين لدى الفصائل الفلسطينية في القطاع.

وينضاف إقرار إسبانيا بالدولة الفلسطينية، إلى اعتراف سابق لإيرلندا والنرويج (عضوان في الاتحاد الأوروبي)، في خطوة ستدخل حيز التنفيذ اليوم الثلاثاء، ليرتفع بذلك عدد الدول التي اعترفت بفلسطين إلى 147 دولة من أصل 193 دولة عضو في الجمعية العامة للأمم المتحدة.