رئيس سابق للموساد.. إسرائيل لن تهزم حماس والجهاد عسكريا

 

قال داني ياتوم رئيس سابق لجهاز المخابرات الإسرائيلية الخارجية (الموساد)، إن بلاده لا تستطيع هزيمة حركتي حماس والجهاد الإسلامي عسكريا.

وكتب ياتوم مقالا بعنوان “الحقيقة المرة: حماس والجهاد لن تُهزما بالتحركات العسكرية”، في صحيفة “معاريف” الإسرائيلية: “نحن غير قادرين على تحقيق أهداف الحرب في الشمال (لبنان) والجنوب (غزة)”. مشيرا إلى أنه “لا يزال العديد من المختطفين (الأسرى الإسرائيليين) في أنفاق غزة، وآلاف النازحين (الإسرائيليين) بعيدين عن العودة إلى منازلهم، وحزب الله يدمر بلداتنا في الشمال”.

وأضاف الرئيس السابق للموساد: “رغم الوجود العسكري للجيش الإسرائيلي في جميع أنحاء قطاع غزة، لن تُهزم حماس والجهاد بالتحركات العسكرية، ولن يعود المختطفون بالضغط العسكري دون ترتيبات سياسية”.

وأردف ياتوم: “تؤيد فرنسا وألمانيا قرار المدعي العام لمحكمة معاداة السامية في لاهاي (يقصد المحكمة الجنائية الدولية) بإصدار مذكرتي اعتقال بحق رئيس الوزراء (بنيامين نتنياهو) ووزير الدفاع (يوآف غالانت)”.