انفراج أزمة ملف طلبة الطب والصيدلة غدا الخميس على طاولة مجلس الحكومة

من المرتقب أن ينعقد، يوم غد الخميس 20 يونيو الجاري، مجلس للحكومة برئاسة عزيز أخنوش، رئيس الحكومة.

وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة، أن المجلس سيتدارس ثلاثة مشاريع مراسيم، يتعلق الأول منها بعلامة “مؤسسة الريادة”، والثاني بتغيير وتتميم المرسوم الصادر في شأن منح أجرة تكميلية للأساتذة الباحثين في الطب والصيدلة وطب الأسنان، فيما يتعلق مشروع المرسوم الثالث بتطبيق القانون المتعلق بسن تدابير خاصة تتعلق بالتسويق المباشر للفواكه والخضروات المنتجة في إطار التجميع الفلاحي.

وأضاف المصدر ذاته أن المجلس سيختم أشغاله بدراسة مقترحات تعيين في مناصب عليا طبقا لأحكام الفصل 92 من الدستور.

وكان رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، قد عقد بمعية وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، اجتماعا مع عمداء الكليات، حول إصلاح التكوين في القطاع الصحي، حيث أكد رئيس الحكومة أنه سيتم طرحها عما قريب، تجويد التكوين، وتوسيع مضامير التداريب داخل المستشفيات، وتقديم تصور واضح حول مستقبل تكوين الطلبة بعد تخفيض سنوات الدراسة إلى ستّ سنوات، إضافة إلى تقديم تصور واضح حول السلك الثالث، وهي المطالب الأساسية التي يطرحها الطلبة.

وتعالت المطالب بإيجاد حل لمشكل مقاطعة الطلبة للدراسة، وتفادي السنة البيضاء، وسط إسناد الطلبة المحتجين من طرف هيئات حقوقية أعلنتْ تبنّيها لملفهم المطلبي، خاصة بعد الإجراءات التأديبية التي اتخذتها في حق عدد منهم إدارات الكليات، وصلت إلى التوقيف عن الدراسة لمدة تراوحت بين أسبوعين وعامين.